مدة القراءة

3 دقائق

5 حقائق قد لا تعرفها عن رواية روبنسون كروزو

35 قراءة

يُعتقد أن الكثيرين من محبي القراءة على دراية كبيرة برواية ” روبنسون كروزو ” لدانيال ديفو. وهي بالنسبة للبعض، الرواية الأولى التي شكلت خياله وثقافته، بينما قرأها البعض الآخر ككونها جزء من المناهج المدرسية في بعض الدول. حقق هذا الكتاب نجاحًا بالغاً في إنجلترا، وبعد ذلك انتشرت شعبيته إلى بقية العالم. كانت هذه الرواية هي الأولى لدانيال ديفو، ثم أعقبتها العديد من الروايات التي تحكي سير ذاتية شهيرة على سبيل المثال: Moll Flanders أو The Fortunate Mistress أو Roxana.

ما لا تعرفه عن روبنسون كروزو

ما لا تعرفه عن روبنسون كروزو

الحقيقة الأولى، روبنسون كروزو هي الرواية الإنجليزية الأولى:

يُقال أن رواية روبنسون كروزو هي أول رواية إنجليزية، كما يُنسب إليها الفضل في تحديد بداية الخيال الواقعي كنوع أدبي جديد. تم نشر الرواية في 25 أبريل 1719. وتحكي هذه الرواية عن شاب عاش على جزيرة صحراوية بعد تحطم سفينته. عندما تم نشر رواية روبنسون كروزو لأول مرة كان العنوان الأصلي للرواية: “الحياة والمغامرات المفاجئة من روبنسون كروزو” والتي تحكي أنه عاش ثمانية وعشرين عامًا كلهم بمفرده في جزيرة غير مأهولة للعيش على ساحل أمريكا بالقرب من مصب نهر أورونوك العظيم، بعد أن تم إلقائه على الشاطىء عندما تحطمت السفينة، حيث مات جميع الرجال الذين كانوا معه ونجى هو وحده وتروي الحكاية كيف تم إنقاذه على يد القراصنة.

الحقيقة الثانية، رواية روبنسون كروزو لها جزء ثاني وثالث:

أصبحت هذه الرواية الخيالية مشهورة وناجحة تجاريًا لدرجة أن دانيال ديفو كتب جزئها الثاني بسرعة كبيرة. لكن قلة قليلة من الناس يعرفون عن هذه الأجزاء، لأنها لم تحظى بشعبية كبيرة. الجزء الثاني هو The Farther Adventures of Robinson Crusoe وكُتب في عام 1719، والثالث يحكي عن انعكاسات خطيرة أثناء الحياة ومغامرات روبنسون كروزو المفاجئة وكُتب في عام 1720، ويصف الجزءان التاليان مغامرات روبنسون كروزو بعد عودته من الجزيرة واكتشافه وفاة زوجته وخادمه وقصص أخرى عن سفره.

روبنسون كروزو

الحقيقة الثالثة، الامتداد الثقافي لشخصية روبنسون كروزو:

أصبحت رواية روبنسون كروزو شائعة جدًا لدرجة أنها كانت سببًا لخلق نوعًا أدبيًا جديدًا يعرف باسم “Robinsonade”. كان روبنسون كروزو معروفًا جدًا، وأصبح تجسيد هذه الشخصية نوعًا مميزاً في ذاته في مجال الخيال الأدبي، والذي أصبح شائعًا ومنشرًا في هذه الحقبة، وتم الاعتراف بشخصية روبنسون كرمز أدبي وثقافي. وظهر فيلم في سنة 1964 يحكي عن رحلة روبنسون كروزو على كوكب المريخ، وهذا يفسر كيف أصبحت هذه الرواية رواية شعبية. على الرغم من أن هذه الرواية لم تكن أول سرد لقصة خيالية تحدث في جزيرة صحراوية، ولكنها كانت الأكثر تأثيراً.

الحقيقة الرابعة، تمثال الملهم الحقيقي لهذه الرواية هو أليكساندر سيلكيرك:

هذا هو التمثال البرونزي لألكسندر سيلكيرك، والذي كان الجزء الرئيسي من كتاب روبنسون كروزو، فأي مغامرات لكروزو في جزيرته مبنية على تجارب البحار الاسكتلندي ألكسندر سيلكيرك الذي كان النموذج الأول للمسافر المهجور. وبما أن دانيال ديفو قد أحب قصص السفر، فلا بد أنه قرأ عن البحار الاسكتلندي الذي عاش خمس سنوات من الحياة الانفرادية في جزيرة صحراوية، وكانت جزيرة خوان فرنانديز بالقرب من تشيلي. وقد ترك سيلكيرك هناك بناءًا على رغبته الخاصة بعد شجاره مع قائد سفينته. وقد كانت قصة البقاء هذه هي الأساس الذي كان الجمهور مفتونًا بها وبتفاصيلها. وهكذا استخدم دانيال ديفو هذه القصة لكتابة روايته الخاصة، ومن هنا بدأت مغامرات روبنسون كروزو.

الحقيقة الخامسة، جزيرة روبنسون كروزو في فيجي:

صحيح أن هناك جزيرة تسمى جزيرة روبنسون كروزو في فيجي، لكنها ليست الجزيرة الأصلية لروبنسون كروزو. فقد تم تسمية  تلك الجزيرة في فيجي باسم جزيرة روبنسون كروزو مؤخراً بعد أن تحطم يخت بسبب بعض الشعاب المرجانية المجاورة لهذه المنطقة، وقد لجأ القبطان إلى الهبوط لهذه الجزيرة مُذَكِّراً سكان هذه الجزيرة بحطام سفينة روبنسون كروزو. وفيما يخص الجزيرة الأصلية الخاصة بروبنسون كروزو، فهي تقع في أرخبيل خوان فرنانديز قبالة ساحل شيلي. وقد عرفت الجزيرة باسم “Más a Tierra”، وقد تمت إعادة تسمية هذه الجزيرة في عام 1966 لتعكس دورها في الرواية كونها مصدر إلهام وراء رواية دانيال ديفو الأكثر شهرة. في حين سميت الجزيرة في فيجي مجازاً عن الرواية أيضاً، بسبب هبوط القبطان بها واضطراره للعيش هناك مثل ما حدث في سابقتها.

مصادر :
(1)

Five Fascinating Facts About Robinson Crusoe

 

اقرا أيضا : ما لا تعرفه عن ماريسا تومي