مدة القراءة

3 دقائق

٦ من أهم روائع هيلين كيلر الأدبية

119 قراءة

تمثل الأديبة العالمية هيلين كيلر رمزا للعزيمة والإصرار والأمل، فبالرغم من فقدانها لأهم الحواس المتمثلة في السمع والبصر والنطق إلا أنها إستطاعت أن تفرض نفسها بقوة في الأدب العالمي وتحقق شهرة بين جموع الجماهير. في مقالنا اليوم سنقوم بسرد نبذة عن الأديبة هيلين كيلر وأهم مؤلفاتها وروائعها والجوائز والأوسمة التي حصلت عليها تكريما لمجهودها وإنجازاتها وإسهامها في إثراء الأدب.

نبذة عن الأديبة هيلين كيلر:

  • ولدت المبدعة هيلين كيلر في السابع والعشرين من يونيو عام ١٨٨٠م في الولايات المتحدة الأمريكية وبالتحديد في ألاباما.
  • فقدت هيلين حاسة السمع وحاسة البصر وكذلك النطق كنتيجة لإصابتها بمرض قيل أنه الحمى القرمزية وذلك عند بلوغها ١٩ شهرا فقط.
  • لجأ والديها إلى المعلمة آن سوليفان لتعليم هيلين كيلر وبالرغم من أنه أمر غاية في الصعوبة أو ربما مستحيلا إلى أنه نجح نجاحا كبيرا وإلتحقت هيلين بجامعة هارفارد بكلية رادكليف وحصلت على شهادة الليسانس بتقدير إمتياز.
  • تعدت روائع هيلين كيلر ١٨ كتابا وهنا يجدر بنا الإشارة إلى كونها ناشطة ومحاضرة بجانب كونها أديبة.
  • كرست هيلين حياتها من أجل مساعدة ودعم المعاقين وخاصة المكفوفين فساهمت بشكل كبير في تحسين حياتهم وتعليمهم.
  • توفت هيلين كيلر أثناء نومها وذلك في ١ يونيو ١٩٦٨م عن عمر يناهز ٨٨ عاما.

أهم مؤلفات الأديبة هيلين كيلر:

لهيلين كيلر روائع أدبية ذات أهمية كبرى في تاريخ الأدب العالمي تقريبا ما يعادل ١٨ كتاب وتم ترجمة كتبها إلى عدة لغات، إليك أشهر وأهم هذه الروائع:

  • كتاب قصة حياتي:

قامت هيلين كيلر بكتابة هذا الكتاب أثناء دراستها الجامعية عام ١٩٠٢م وتحدثت فيه عن قصة حياتها وكفاحها فذكرت مواقف مرت بها عندما كانت صغيرة وتحدثت عن مرضها وفقدانها لأهم حواسها وكيف ساعدتها المعلمة آن سوليفان وعلمتها وبقيت بجانبها تدعمها كي تحقق هدفها الذي إختارته لنفسها بعدما كانت منعزلة عن العالم لا تعرف عنه شيئا فكرست حياتها لهدف واحد وهو تحسين حياة الآخرين.

هيلين كيلر

  • كتاب لو أبصرت ثلاثة أيام:

يعد هذا الكتاب واحدا من أهم روائع هيلين كيلر الأدبية وفيه تأخذنا هيلين في مغامرة شيقة لعالمها وخيالها فماذا كانت لتفعل لو أبصرت ثلاثة أيام فقط؟ ومضمون الكتاب أن تحثنا على إدراك النعم التي حرمت هى منها منذ طفولتها وتجعلنا نشعر بما يشعر به المكفوفين والفاقدين لأهم الحواس لكي نقدر هذه النعم ونكف عن التذمر.

  • كتاب أغنية الجدار الحجري:

من أهم كتب هيلين كيلر وهو عبارة عن قصيدة طويلة تتحدث فيها هيلين عن مشاركتها في بناء جدار حجري على أرض منزلها والذي أتاح لها أن تتجول بحرية وبأمان أكثر في المنزل، وقد تم نشر الكتاب عام ١٩١٠م.

  • كتاب العالم الذي أعيش فيه:

يعتبر هذا الكتاب من أهم كتب هيلين كيلر الذي عبرت فيه عن شخصيتها وأفكارها فتجد مغامرة فريدة في التعمق في ذاتها وخيالها عن كثب وهى بذلك تصف أحاسيس المكفوفين، أكدت هيلين في كتابها بحجة قوية على أن اللغة هى خير وسيلة للإنفتاح على طيف الحواس، وقد تم نشر الكتاب عام ١٩٠٨م.

  • كتاب أضواء في ظلامي:

قامت هيلين كيلر بكتابة هذا الكتاب ونشره عام ١٩٢٧م وكانت تبلغ من العمر ٤٧ عام، كتبت هيلين هذا الكتاب لأحد أهم أبطال المسيحية وأنبلهم على الإطلاق والذي أنارت تعالميه قلب هيلين فكتبت الكتاب تكريما له حيث إعتبرته الأب الروحي لها وهو السيد إيمانويل سويدنبرغ.

  • كتاب التفاؤل:

من أجدر من هيلين كيلر أن يكتب عن التفاؤل؟ هيلين كيلر هى رمزا من رموز الإرادة والتصميم والأمل فقد إستطاعت أن تقهر إعاقتها وأن تدرس وتتعلم بمساعدة المعلمة آن سوليفان إلى أن أصبحت أول شخص أعمى وأصم في العالم يحصل على ليسانس الآداب مما أكسبها شهرة عالمية غير مسبوقة فهى الأشهر في القرن العشرين. نشرت هيلين الكتاب عام ١٩٠٣م.

اقرأ ايضا أنطون تشيخوف، سيد القصة القصيرة

  • أهم الجوائز والأوسمة:

  • حصلت على وسام الحرية الرئاسي عام ١٩٦٤م.
  • حصلت على ميدالية تيودور روزفلت عام ١٩٣٦م.
  • حصلت على وسام جوقة الشرف من رتبة فارس.
  • حصلت على انتخاب قاعة المرأة للمشاهير عام ١٩٦٥م.
  • حصلت على وسام إستحقاق الجمهورية الإيطالية.
  • حصلت على جائزة الليونز الإنسانية عام ١٩٦١م.

الخاتمة:

أديبة مبدعة وناشطة تسعى للأعمال الخيرية ومحاضرة تنشر العلم، إنه الأمل متجسدا في هيئة إنسان إنها هيلين كيلر.

المصادر:

1