مدة القراءة

3 دقائق

والتر وايت أسطورة الكيمياء يتحوّل لبائع مخدرات

135 قراءة

من منّا لم يشاهد فيلم Breaking Bad الأمريكي، ولم يثيره الفضول لمعرفة بطل هذا الفيلم والكثير عن حياته الشخصية، وكيف تحول من مدرس كيمياء عبقري محب للرياضيات ويقوم بحل المسائل المعقدة إلى بائع مخدرات ينتهي به الحال للقتل بالنار على يد أخيه الذي يعمل في قسم مكافحة المخدرات .

من خلال هذا المقال سنتعرف على شخصية والتر وايت ونرى كيف تحول به الحال وضاقت به الأمور إلى أن باع حصته السوقية فى شركتة التي تقاسمها مع صديقه مقابل مبلغ زهيد، وانتهى به الحال لصناعة الميث الأزرق  ومن ثم بيعه، وتحقيق ثروة طائلة منه، ولكن لسوء حظه انهار به الحال وتغيب وعيه وأصبح يركض وراء جمع المال و مواعدة النساء إلى أن تخلت عنه زوجته وانتهى به الحال ليقتل في محل مصنعة بالصحراء في عيد ميلاده الثاني والخمسين!

يا للأسف لقد قتل أثناء الإحتفال بعيد ميلاده! دعونا سوياً نعرف كيف وصل به الحال لهذا الأمر ؟

من هو والتر وايت وما هي إنجازاته ؟

walter-white

والتر وايت ولد في 7 أيلول/ سبتمبر 1958 ، وعندما كان صغيراً مرض والده بمرض خطير يسمى  هنتنغتون ولكنه توفى ولم يصمد طويلاً ، إلا أن والتر واليت لم يتذكر بتاتاً طفولته مع والده، كان يتذكر فقط الأيام الكئيبة التي قضاها ذهاباً وإياباً مع والدته في المستشفى لزيارة والده، كبر وترعرع والتحق بمعهد كامبردج للعلوم والتكنولوجيا، ودرس علوم الكيمياء وأثبت براعته في الدراسة وشُهد له بالتفوق والتميز وتخصص في علم البلورات بالأشعة الشمسية أو ما يعرف بالمادة الرمادية.

بدأت حياته العملية والإنتاجية في الظهور، فـ عمل مدرساً لمادة الكيمياء بعد أن تخرج من الجامعة، واستمرت في البحث والدراسة حتى ساهمت الكثير من أبحاثه العلمية المختصة بمجال التصوير الإشعاعي، وحصلت على جائزة نوبل في الكيمياء، ثم بدأ مجال العمل فأسس شركة تسمى تكنولوجيا المادة الرمادية مع صديقة إليوت شوارتز، لكنه لم يستمر في شراكته مدة طويلة وباع حصته بمبلغ يقدر بـ 5000 دولار بدون سبب واضح حينها.

لكن وبعد فترة من الزمن يصاب والتر برايت بمرض سرطان الرئة، وفي مدة قصيرة تدهورت حالته الصحية وازدادت سوءاً فكان يجب عليه جني الكثير من المال لسد حاجته من العلاج و سد احتياج أسرته كذلك، وما كان يشغل تفكيره حينها هو اهتمامه الكبير بتأمين أسرته إذا توفى بسبب مرضه، وذلك بسبب عدم قدرة زوجته على العمل وابنه المعاق الذي لا يقوى يوماً ما على سد حاجة أمة الضرورية، وهذا سيأخذنا لمنعطف آخر في حياة برايت والتر لنرى المعاناة الشديدة التي مر بها لأجل تأمين حياة أسرته وكيف استغل موهبته في الكيمياء في ذلك … إلا أنه لسوء حظه انتهى به الحال للموت قتلاً.

معاناة والتر وايت

بدأ ببيع الميث الأزرق وكان له اسم مستعار  ( هايزنبرغ ) يبيع من خلاله في السوق لكي لا يلفت الإنتباه إليه، لكن لم يدم الحال طويلاً فبعد مرورة بمطاردات عديدة، من رجال مكافحة المخدرات والتي كان قائدهم شقيقة هانك وايت، لكن وصل به جشعة لـ الرغبة في المزيد من المال بعد أن حقق ثروة هائلة إلى فقدان عائلته وعاش برفقة جيسي مان وهو طالب لدية التقى به أثناء تدريسه لمادة الكيمياء، في مصنع شيدوه في الصحراء ليقوم والتر بتصنيع الميث و جيسي يقوم بتوزيعه.

تمر الأيام وهو يوزع الميث تحت اسمه المستعار ويبدأ في التشارك مع جيسي و يبدأن  رحلة تنتهي بالقبض على أصدقائهم أثناء توزيعهم للميث، ولهذا يتجه جيسي و والتر إلى قضاء أربعة أيام في الصحراء بعيداً عن الأنظار و استمرا بتوزيع الميث برغم إلقاء القبض على زملائهم الذين قاموا بتوزيع الميث، وقتل البعض الآخر من قبل منافسيهم، وفي هذا الوقت كان والتر يقيم علاقة بجارة له، الا انها توفق امامة إثر تناول جرعة زائدة من الميث وعندما علمت سكايلر زوجته ثارت عليه وغضبت وطلبت منه الطلاق إلا أنه أدرك خطأ ما قام به وتوسل إليها في البقاء لجمع شمل عائلته والحفاظ عليها، لكنها لم توافق وانفصلت عنه تماماً.

بعد هذه الحادثة تدور أحداث أخرى بين جيسي و والتر ويحاول كلاً منهما اغتيال الآخر وقتله بهدف الإستيلاء على المختبر وتصنيع الميث وبيعة، وفي هذه الحادثة يقتل والتر بيت ما يقارب من 145 شخص وينتهي به الحال إثر طلق ناري أثناء اقتحام الشرطة مقر عملهم .

لمزيد من التفاصيل حول والتر وايت ( 1 )

اخترنا لك أيضاً لماذا مارلين مانسون هو موسيقاري المفضل.