مدة القراءة

3 دقائق

مخاطر ارتفاع كريات الدم البيضاء على صحة القلب

567 قراءة

أظهرت إحدى الدراسات التي تم إجراءها على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية أن نسبة كريات الدم البيضاء هو بمثابة مؤشر مهم للتنبؤ بحدوث أمراض القلب لدى النساء الكبار في السن، مما يعني أن قياس تلك النسبة يزيد من إمكانية خفض عدد الوفيات بسبب أمراض القلب والذي يعد السبب الرئيسي لوفاة النساء بالولايات المتحدة.

دراسة العلاقة بين كريات الدم البيضاء والنوبات القلبية

تفاصيل الدراسة

أوضحت كل من (جوان مانسون) – إحدى قادة الدراسة ورئيسة قسم الطب الوقائي في مستشفى بريغهام في بوسطن – و(إليزابيث ف. بريجام) – أستاذة صحة المرأة في كلية الطب بجامعة هارفارد – أنه لطالما كان يشتبه الباحثون في وجود صلة بين ارتفاع نسبة كريات الدم البيضاء والإصابة بالنوبة القلبية، وتعد الدراسة الحالية بمثابة دليل قوي لتأكيد وجود تلك الرابطة.

قام الباحثون في تلك الدراسة بجمع معلومات عن (72242) امرأة في كافة انحاء الولايات المتحدة تتراوح أعمارهن بين 50 إلى 79 عام، وكانوا جميعهن لا يعانين من أمراض القلب والأوعية الدموية خلال بداية الدراسة، ثم خضعن للمتابعة لمدة 6 سنوات متتالية للتوصُّل إلى النتائج.

نتائج الدراسة

اكتشف الباحثون أن (1626) امرأة توفيت نتيجة أمراض القلب والنوبات القلبية والسكتات الدماغية، وحينما قاموا بدراسة نسبة كريات الدم البيضاء في الدم وجدوا أن النساء اللاتي لديهن ما يزيد عن 6.7 مليار خلية دم بيضاء للتر الواحد كان خطر إصابتهن بأمراض القلب المميتة يزيد بمقدار الضعف مقارنةً بالنساء اللاتي لديهن 4.7 مليار خلية دم بيضاء أو أقل، علمًا بأن عدد 6.7 مليار خلية هو أعلى من العدد الطبيعي.

كانت النساء اللاتي لديهن أعلى نسب من كريات الدم البيضاء أكثر عرضة لخطر الإصابة بالنوبات القلبية الغير مميتة بنسبة 40%، وخطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 46%، وخطر الموت بنسبة 50% نتيجة لجميع الأسباب السابقة.

وبذلك فقد اتضح لـ (مانسون) بعد تلك الدراسة أن عدد كريات الدم البيضاء هي بمثابة طريقة واعدة لتحديد الأشخاص المعرضين لخطر كبير للإصابة بأمراض القلب، ومن الممكن أن تساعد تلك الدراسة على إمداد الأطباء بالمعلومات التي يستطيعون استخدامها عند تقييم عوامل الخطر لدى المريض.

ومن الجدير بالذكر فإن نتائج تلك الدراسة مستقلة عن عوامل الخطر الأخرى التي قد تتضمن التدخين، ومرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول، والسمنة، وقلة النشاط البدني، لذلك يمكن أن يشير عدد كريات الدم البيضاء إلى مدى احتمالية إصابة الشخص بأمراض القلب حتى إن لم يكن لديه عوامل خطر أخرى واضحة.

كريات الدم البيضاء والنوبات القلبية

هل الدراسة تنطبق على الرجال؟

تم سؤال (مانسون) عما إذا كانت الدراسة السابقة تنطبق كذلك على الرجال، وقد أجابت قائلة أن هناك الكثير من الأسباب التي تجعلهم يعتقدون بذلك خاصةً أنه توجد بعض الدراسات الصغيرة التي ترجّح وجود رابط مماثل لدى الرجال، ومن المتوقع أن يتم إجراء أبحاث ودراسات أكثر لدراسة هذا الرابط بشكل أعمق. (1)

ما هي أعراض ارتفاع عدد كريات الدم البيضاء؟

غالبًا لا يؤدي ارتفاع كريات الدم البيضاء إلى ظهور أعراض على الشخص، إلا أنه قد يكون لدى الشخص حالة كامنة متسببة في حدوث هذا الخلل في كريات الدم البيضاء والتي بدورها تؤدي لظهور بعض الأعراض (2)، ويمكن أن تظهر على الشخص الأعراض التالية (3):

– فقدان الوزن.
– الإصابة بالحمى.
– التعرق الليلي.
– الشعور بالإعياء والإجهاد.
– الاحساس بألم في الصدر.
– السعال.
– التورم.
– الشعور بآلام في المعدة.
– الطفح الجلدي.
– الضعف وآلام الجسم.
– الغيبوبة.

اعراض ارتفاع كريات الدم البيضاء

عوامل تزيد خطر ارتفاع نسبة كريات الدم البيضاء

توجد العديد من العوامل المختلفة التي تتسبب في زيادة خطر ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء، وتتضمن تلك العوامل ما يلي:

– التدخين.
– الاصابة بالامراض المعدية مثل مرض السل.
– أورام النخاع العظمي.
– سرطان الدم الليمفاوي الحاد.
– ابيضاض الدم النقوي الحاد
– الاصابة بالامراض الالتهابية مثل التهاب المفاصل وأمراض الامعاء.
– الضغط العصبي والإجهاد الجسدي الشديد.
– تلف الانسجة.
– الحمل.
– الاصابة بالحساسية وخاصةً الحساسية الشديدة.
– الاصابة بالربو.
– تناول بعض أنواع الأدوية مثل الكورتيكوستيرويدات والإبينفرين.

تحليل “WBC” لقياس كريات الدم البيضاء

يتم إجراء تحليل “WBC” من أجل قياس تعداد كريات الدم البيضاء في الجسم، وفي الأغلب يكون هذا الاختبار ضمن اختبار تحليل صورة الدم الكاملة “CBC”، وقد يشير وجود عدد كبير أو قليل من كريات الدم البيضاء في الجسم إلى وجود حالة طبية كامنة.

اقرأ ايضا : فصائل الدم تَنُمُّ عن شخصيتك! والسبب ؟