لماذا تظهر العين باللون الأحمر أثناء التصوير


مكونات العين البشرية

تتألف عين الانسان من ثلاث مكونات رئيسية

ا  الصلبة : وتقع في الخارج، حيث تتكون من نسيج ضام؛ يحمي العين وهي غنية بالأوعية الدموية. والجزء الأمامي من هذه الطبقة شفاف هو القرنية، والقرنية لا تحتوي على الأوعية الدموية، فتأخذ ما تحتاج إليه من غذاء و اوكسجين من الخلط المائي الذي يفرز من الجسم الهدبي

المشيمية: وتقع بين الصلبة والشبكية. تحتوي على أوعية دموية؛ تعمل على توصيل الدم المحمل بالأكسجين للشبكية. وهي غنية بصباغ الميلانين الذي يمتص الفائض من الأشعة الضوئية التي تجتاز الشبكية، فيمنع انعكاسها، ويسبب وضوح الروئية. - تشكل المشيمية في القسم الأمامي منها: أ- القزحية: وهي قرص ملون (مسؤولة عن لون العين) بمنتصفه فتحة يتغير قطرها بحسب كمية الضوء الداخل إلى العين تدعى الحدقة

. ب- الجسم الهدبي: يتشكل خلف القزحية ويحيط به زوائد هدبية تفرز الخلط المائي، وتحوي القزحية والجسم الهدبي أليافا عضلية ملساء بعضها شعاعي التوضع وبعضها دائري، تخضع لإشراف الجملة العصبية الإعاشية، وعملها لا إرادي.

الشبكية: تبطن المشيمية من الخلف والجوانب، ولكن لا تصل إلى الأمام، وتتكون الشبكية من وريقتين هما: وريقة صباغية خارجية وريقة عصبية داخلية الوريقة الصباغية الخارجية تلتصق بالوجه الداخلي للمشيمية ، وتحوي خلاياها صباغا أسودا يقوم بوظيفتين: يجعل جوف كرة العين مظلما فيحقق وضوح الرؤية. يختزن كميات كبيرة من فيتامين A. الوريقة العصبية الداخلية تتألف من ثلاث طبقات خلوية عصبية تفصل بينها طبقتان من المشابك وهي بالترتيب من الخارج إلى الداخل:

طبقة الخلايا البصرية: وهي عصبونات ثنائية القطب يوجد منها نمطان هما العصي، والمخاريط. الطبقة الوسطى: وتحوي أنماطا خلوية عديدة وبخاصة عصبونات ثناية القطب. طبقة المشابك الداخلية طبقة عقدية وتحوي عصبونات متعددة الأقطاب تشكل أليافها العصب البصري.

لماذا تظهر العين احيانا حمراء ف الصور؟

يدخل الضوء الي العين عن طريق القرنية (الجزء الشفاف الخارجي) ثم يمر على (بؤبؤ) العين ثم إلى الشبكية و هي مليئة بالأعصاب والأوعية الدموية، فتقوم بتحويل الضوء ل نبضات كهربائية ثم ترسل النبضات تلك من خلال العصب البصري للمخ الذي يكون الصورة ويشعر بها وبالتالى نشعر نحن بالرؤية.

!فما علاقة هذا بموضوعنا
عندما تكون في اليل أو فى ضوء ضعيف، (بؤبؤ) العين يتسع جدا حتي يجمع أكبر كميات من الضوء يبعثها للشبكية، وعندما يزيد الضوء يحدث العكس يضيق "بؤبؤ" العين حتي  يدخل كمية ضوء مناسبة للشبكية

..فلذلك توجد علاقة عكسية  بين البؤبؤ وشدة الضوء حتي يحافظ على العين

لكن عندما  تصور الكاميرا يحدث فلاش بضواء قوي جدا، على عكس ضوء المكان الذي توجد انت فيه والذي في الغالب ضعيف أو عادي،

فبالتالي البؤبؤ بينتقل من ضوء ضعيف أوعادي لضوء قوي جدا وهو ضوء الفلاش، ولا يسع ان  يضيق بنسبة كافية حتي يقلل شدة ضوء الفلاش القوي هذا

الضوء القوي يتسرب للشبكية التي تليها طبقة مليئة بلأوعية الدموية (لونها أحمر) لتغذيتها ... ولذلك الذي يصل للكاميرا هو صورة من الاوعية الدموية فى الشبكية (لـ البؤبؤ) لم يسع ان يقفل كفاية أثناء مرور الضوء .
من هنا ......جاءت فكرة الكاميرات الحديثة بإنها تضئ فلاش مرتين أو تلاتة مرات قبل الفلاش الحقيقي حتي  تهيأ بؤبؤ العين لكي يتكيف طبيعيا مع ضوء الفلاش العالي ولايحدث اللون الأحمر هذا

 .أخيرًاوليس أخرا الموضوع ليس مُضر بالعين في الحدود الطبيعية لكن يُفضل عدم التعرض للضوء المبهر فجأة ولأكتر من مرة 


إذا أعجبك الموضوع شاركنا بتعليقك ونشر الموضوع

100
0
100 shares

What's Your Reaction?

Angry Angry
2
Angry
Cute Cute
2
Cute
Fail Fail
0
Fail
Geeky Geeky
2
Geeky
Lol Lol
2
Lol
Love Love
4
Love
WOW WOW
2
WOW
Win Win
0
Win
WTF WTF
1
WTF

Your reaction

NICE
SAD
FUNNY
OMG
WTF
WOW

التعليقات 0

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لماذا تظهر العين باللون الأحمر أثناء التصوير



OR


Note: Your password will be generated automatically and sent to your email address.

Forgot Your Password?

Enter your email address and we'll send you a link you can use to pick a new password.

log in

مرحبًا بك - قم بتسجيل الدخول

ليس لديك حساب؟
sign up

reset password

إعادة تعيين كلمة المرور الخاصة بك

الرجوع إلى
log in

sign up

انضم إلينا الآن

الرجوع إلى
log in

Choose post type

News Image List Video
اختر نوع الموضوع الذي تريده ..
مقال
قم بكتابة موضوعك من هنا.
قائمة
اضغط هنا لتقوم بنشر قائمة من المعلومات القصيرة.