مدة القراءة

< 1 دقيقة

تطوير أدوية السرطان لا يكلف تلك المبالغ الهائلة التي جعلوك تعتقدها.

96 قراءة

من المعروف عن تطوير وتجربة أدوية السرطان إنها مسألة صعبة وقاسية ولكن في الحقيقة تكلفتها المالية ليست عالية للغاية كما تتصور.

فالرقم الذي تزعمه شركات تطوير الأدوية والذي تحتاجه لتوصيل دواء ما إلى الأسواق هو 2.7 بليون دولار حتى ان الرئيس الأمريكي ترامب نفسه قد استخدم هذا الرقم في إحدى لقاءاته أثناء مناقشته لموضوع التأمين الصحي الأمريكي ولكن في حقيقة الأمر الدواء يكلف أقل من ذلك بكثير في الواقع.

فبعد أن أجرى مجموعة من الباحثين تحقيقاً في تكلفة 10 أدوية مختلفة للسرطان وجدوا أن التكلفة للدواء الواحد هي 648 مليون دولار فقط، بالطبع ليس رقماً قليلاً في حد ذاته ولكنه جزء صغير من ال 2.7 بليون دولار الذي تبرر به شركات الأدوية غلاء أسعار الأدوية.

وهذه الأدوية التي درسوها وجدوا إنها ليست بمكسب سريعاً لأصحابها بل على العكس فأن توصيل أي منها إلى الأسواق قد احتاج إلى سبع سنوات على الأقل من الأبحاث والتجارب والفحوصات والموافقات.

الجدير بالذكر أن هذه الأدوية مجتمعة قد كلفت الشركة 7.2 بليون دولار على مدار سبع سنوات في البحث والتطوير ولكن خلال 4 سنوات من بداية بيعها حققت مبيعات وصلت إلى 67 بليون دولار.

وبعد الحصول على هذه الأرقام يقول الباحثون ان جشع هذه الشركات لا مبرر له ومن يدفع الثمن رغماً عنه هم المرضى

ويتمنون أن يكون ذلك التحقيق بمثابة صحوة لجميع شركات تطوير الدواء للمرضى ايضاً فليست كل الأدوية بهذا الغلاء الغير المبرر.

المصدر