مدة القراءة

< 1 دقيقة

النسبية ومشكلة الفضاء

577 قراءة

المحتويات

فيزياء نيوتن

من سمات فيزياء نيوتن البارزة أنه كان عليها أن تعطي كلاً من الزمان والمكان وجوداً مستقلاً و حقيقياً مثل ما للمادة لأن فكرة العجلة تظهر في قانون نيوتن للحركة . ولكن العجلة لا يمكن أن تشير في هذه النظرية إلا إلي العجلة بالنسبة إلي المكان .
و هكذا لا يمكننا اعتبار ان المكان بالنسبة الي نيوتن كما لو كان ساكناً أو علي الأقل ليس معجلاً حتي يمكن لنا أن نعتبر العجلة التي تظهر في قانون الحركة مقداراً له معني ما . وينطبق هذا ايضاً علي الزمن الذي يدخل  هو الأخر في قصور العجلة ، ولقد شعر نيوتن نفسه و أكثر معاصريه تحرراً بأكبر الحرج من وجوب إعطاء كل من (المكان) نفسه و كذلك حالته من الحركة واقعاً فزيائياً .. ولكنه لم يكن هناك بد في تلك الايام لكي تحتفظ الميكانيكا بمعني واضح .