مدة القراءة

< 1 دقيقة

القضاء على مقاومة المضادات الحيوية بجعل الميكروبات المختلفة تحارب بعضها البعض

42 قراءة

إن علماء هذا العصر يواجهون معركة حاسمةـ حيث يتوجب عليهم إنتاج أدوية جديدة أسرع بمعدل أسرع من الذي تكون فيه الفيروسات دروعاً ضد هذه الأدوية.

دراسة جديدة تقترح استراتيجية جديدة تماماً للتغلب في هذه المعارك!

” عدو عدوي هو صديقي” هذا هو المبدأ الذي تبنته هذه الدراسة.

تم حقن فئران التجارب بفيروس الملاريا، ثم تم إعطائهم جرعات من الأدوية المعتادة ولكن مع فارق واحد، حيث عدل العلماء من الغذاء الخلوي الذي تعتمد عليه طفيليات الملاريا والذي تم شبكه مع المضاد الحيوي.

الجدير بالذكر أن خلايا الملاريا المقاومة للمضادات الحيوية تحتاج لكميات أكبر من تلك المغذيات ومع مقاومتها العنيفة ضد الأدوية الحاملة للغذاء جاعت هذه الخلايا أكثر فأكثر.

عن طريق منع المغذيات بهذه الطريقة تم خلق حرب جديدة بين خلايا الملاريا المقاومة والغير مقاومة للأدوية، الأمر الذي أدى إلى إضعاف وفناء كلا الطرفين.

عادةً ما يحدث هو أن كلا الفريقين يحصلون على الغذاء الموجود بالجسد ولكن الفريق الذي لا يقاوم المضادات الحيوية يموت بالتدريج عند تجرع المريض الدواء ويبقى الفريق الأخر في حالة من النشاط والفاعلية داخل الجسد.

وبالتخلص من مصدر غذاء الطرفين كما تم في هذه الدراسة استطاع العلماء من خلق حرب جديدة بين الفيروس ونفسه وهو أمرا ليس مستجداً في استراتيجيات الحروب.

المصدر