مدة القراءة

3 دقائق

أليس في بلاد العجائب بين الحقيقية والخيال

557 قراءة

قبل 65 عامًا، أصدرت ديزني شخصية في الرسوم المتحركة وهي قصة أليس في بلاد العجائب. أليس في بلاد العجائب هي من الرسوم المتحركة المعروفة بألوانها المبهجة والأغاني التي لا تُنسى، فهي من الشخصيات الكارتونية الكلاسيكية، ليس من المفاجَئ أن يُعجب بها الكثيرين لسنوات عديدة. وفي هذا المقال سيتم تجميع قائمة بالأشياء التي ربما لم تكن تعرفها عن أليس في بلاد العجائب.

ما لا تعرفه عن أليس في بلاد العجائب

أليس في بلاد العجائب - أليس الحقيقية

من هي أليس الحقيقية؟

كانت أليس الحقيقية التي أعطت اسمها للقصة، ابنة هنري ليدل، عميد كلية كرايست تشيرش في أكسفورد وقد التقى بها المؤلف Lewis Carroll، حيث كانت تدرس أليس الرياضيات. وكان كارول المنسق المساعد للمخطوطات الأدبية والتاريخية في مكتبة مورجان، التي تدير حاليًا معرضًا لشخصية أليس في بلاد العجائب. إلتقى كارول بكل من عميد الكلية (والد أليس) وشقيق أليس الأكبر أولاً، وهكذا تعرف على العائلة بأكملها.

تم رسم قصة أليس في بلاد العجائب ثم أُلغيت بالكامل

كلف المؤلف Lewis Carroll الرسام الإنجليزي البارز جون تينيل لرسم الصور الخاصة بالقصة. عندما رأى المؤلف Lewis Carroll نسخة مبكرة من الكتاب وقد شعر بالفزع الشديد من مدى سوء استنساخ رسومات جون تينيل، وقام كارول بإلغاء النسخة بأكملها، ودفع أكثر من نصف راتبه السنوي لإعادة طباعتها مما أدى لتورطه في ضائقة مالية قبل خروج الكتاب للنور. لحسن الحظ، بمجرد نشرها على نطاق واسع، تمتعت أليس بنجاح فوري، وتم بيع الكتب من الطباعة الفرعية لاحقًا في أمريكا.

تم إنتاج الفيلم الأول لقصة أليس في بلاد العجائب في 1903

بعد بضع سنوات فقط من وفاة لويز كارول، جعل المخرجان سيسيل هيبوورث وبيرسي ستو هذه القصة تُعرض في فيلم مدته 12 دقيقة، في مطلع القرن العشرين، وجعله أطول فيلم تم إنتاجه في بريطانيا. لعب هيبورث دور الضفدع فوتمان، بينما تم اختيار زوجته للقيام بدور الأرنب الأبيض والملكة.

لم يكن أليس في بلاد العجائب هو الإسم الأول للقصة

كتابة المؤلف لمذاكراته ألهمته ليخرج قصة أليس  للشباب، وقد جرب بعض العناوين المختلفة لروايته. كانت القصة الأصلية المقدمة وقد اقترحها كارول على أليس الحقيقية البالغة من العمر 10 سنوات وكان الاسم “Alice’s Adventures Underground”، ولكن بعد النشر، قرر كارول أنه يُطلِق عليها “ساعة أليس في أفلاند”. ثم كان هناك أسماء أخرى ولكن غير مبتكرة وفي النهاية ذهب كارول مع فكرة “مغامرات أليس في بلاد العجائب” بدلاً من كل ما سبق.

رسومات قصة أليس في بلاد العجائب أولاً على الخشب

كان تينيل رسامًا مشهورًا في الوقت الذي تولى فيه رسم قصة مغامرات أليس في بلاد العجائب، وهو كان معروف برسوماته السياسية. تم رسم رسوماته لأول مرة على الورق، ثم نحتها على كتل خشبية بواسطة النقاد، والتي تم تحويلها بعد ذلك إلى نسخ معدنية إلكترونية لاستخدامها في عملية الطباعة.

المخطوطة الأصلية لقصة أليس في بلاد العجائب

في المعرض الأخير لعرض قصة أليس في بلاد العجائب، تمكنت مكتبة مورجان في مدينة نيويورك من الحصول على نسخة من مخطوطة لويس كارول الأصلية لـ “مغامرات أليس تحت الأرض” النسخة المكتوبة بخط اليد والمصورة التي قدمها لأليس ليدل الشخصية الحقيقية المُلهِمة للقصة، وينتمي الكتاب إلى المكتبة البريطانية، ونادرًا ما تُعرض المخطوطة الأصلية للقصة في الخارج للجمهور.

أصبحت قصة أليس في بلاد العجاب من العلامات التجارية

كان لويس كارول مُسَوِّقًا ذكيًا لقصته وشخصياتها ربما يكون هذا هو السبب الرئيسي وراء شهرة القصة اليوم، حتى بالنسبة لأولئك الذين لم يقرؤوا الكتاب حتى الآن. يقال ان كارول أحد أوائل المؤلفين الذين عمل مع الشركات المصنعة لإخراج المنتجات القصصية. وكان كارول قد صمم طابع بريدي مُزين بصور أليس، وسمح لصورتها بتزيين علب أغلفة نوع من البسكويت وبعض المنتجات أخرى. بالنسبة للقراء الحريصين على معرفة المزيد عن أصول الكتاب، فقد أنتج كارول نسخة من المخطوطة الأصلية، وهي خطوة نادرة لمؤلف في عصره. وفي وقت لاحق أصدر نسخة أقصر من الكتاب للقراء الأصغر سنًا. كما تبنت شركة كارول  الأعمال التجارية في القرن التاسع عشر بشغف، والذي يميز الشركات المهووسة بالاختلاف وكان هذا قبل عقود من تأسيس ديزني.

اقرأ ايضا : لماذا لم تعد هوليوود ترشح ويسلي سنايبس لأدوار جديدة