مدة القراءة

2 دقائق

أسوأ الاختراعات التكنولوجية الحديثة.

44 قراءة

عندما نتكلم عن مساوئ التكنولوجيا في العام السابق سنجد أنه يجب علينا أن نتكلم عن الفيل الموجود بالغرفة أولاً:

  •       حساب الرئيس الأمريكي على موقع تويتر:

يدعى حسابه ب @realDonalTrump وقد أدت تغريدات الرئيس الشخصية إلى عواصف من المشاكل الدولية، يبدو أن الرئيس الأمريكي لا يملك مستشار للعلاقات العامة بأي شكل لأن تغريداته لا تحتوي سوى على الإهانات وقلة الحساسية والذكاء الاجتماعي.

  •       Juicero

هي أداه لعصر الفواكه و الخضروات و يبلغ سعرها 400$ و قد صنعت ضجة عظيمة عند صدورها من قبل إحدى شركات وادي السيليكون الأمريكية، وهي تعتمد على أكياس الفواكه المصنوعة مسبقاً والتي أتضح فيما بعد أنها فواكه معصورة من قبل مما يجعل من الجهاز شيئاً لا حاجة له على الإطلاق

  •       The vending machine

هي أداة بيع بالعملات النقدية ولكنها تعمل بشكل ذكي عن طريق تطبيق للهاتف و يبدو أن هدفها الأوحد كان جعل متجرك المحلي المفضل لا يجد عملاً، ولكن بفضل بعض التصريحات الإعلامية الغير مدروسة وقعت الشركة الأم تحت انتقادات حادة من المجتمع الأمريكي.

  •       The Tent

يومك طويل بالعمل ؟ لا تقلق لأن شركة Odd Company ستوفر لك حلاً غير عملي بالمرة وهو خيمة قابلة للطي يمكنك فردها في أي مكان في مقر العمل لتحصل على دقائق من النوم.

بالطبع أنا وأنت نعلم كم تبدو الفكرة غبية

  •       The Storage Locker

يعلن مطورو هذا “الاختراع” عنه على أنه مساحة تخزينية إليكترونية لأغراضك المادية، هل يبدو الأمر كما لو كانوا اخترعوا مخازن؟ نعم يبدو كذلك لأنهم في الحقيقة لم يخترعون شيء من الأساس سوى توفير مكان مادي لأغراضك مثلهم مثل أي مخزن في العالم.

  •       The Teapot

أنا لست من عشاق شرب الشاي، ولكني متأكد أني أعرف الفرق بين مصفاة الشاي و براد الشاي، لكن يبدو أن مطورو تي-بوت لم يكونوا على دراية بالفرق.

يبدو الاختراع بشكل مبدئي مثل براد شاي كهربائي ولكن عندما ترى كم الإهدار الصادر عن عملية إنتاج كوب من الشاي ستعرف أنها مجرد مصفاة لا يمكن أن يبلغ ثمنها أكثر من 7 دولارات.

ويبدو أن الطريقة الكلاسيكية في تحضير الشاي هي الأفضل إلى اليوم.

المصدر